أكبر عملية احتيال إلكترونى فى تاريخ المملكة المتحدة.. الشرطة تعتقل 100 شخص خدعوا 200 ألف ضحية حول العالم وحصلوا على عشرات الملايين من الاسترلينى.. جارديان: عملية مشتركة فى 5 دول لضبط المجرمين.. والبتك

في أكبر عملية احتيال على الإطلاق فى المملكة المتحدة، قالت صحيفة "الجارديان" البريطانية إنه ألقى القبض على أكثر من 100 شخص من القائمين على موقع إلكتروني وصفته الشرطة بأنه "متجر انتحال " يستخدمه المحتالون لسرقة عشرات الملايين من الجنيهات الإسترلينية من البريطانيين عبر مكالمات هاتفية مصرفية مزيفة. وتشير التقديرات إلى أنه تم استهداف أكثر من 200000 ضحية محتملة عبر موقع iSpoof للاحتيال الإلكترونى، والذي تم حذفه هذا الأسبوع من قبل وحدة مكافحة الجرائم الإلكترونية في سكوتلاند يارد بمساعدة السلطات في الولايات المتحدة وأوكرانيا. وفي إحدى المراحل ، تم الاتصال بما يقرب من 20 شخصًا كل دقيقة من اليوم من قبل المحتالين المختبئين وراء هويات مزيفة تم إنشاؤها باستخدام الموقع ، وتشير التقديرات إلى أن المجرمين ربما سرقوا ما يقرب من 50 مليون جنيه إسترليني. من المرجح أن يكون المبلغ الفعلي أعلى حيث لا يتم الإبلاغ عن الاحتيال في كثير من الأحيان. وتم خداع أحد الضحايا بمبلغ 3 ملايين جنيه إسترليني ، بينما كان متوسط المبلغ المسروق 10000 جنيه إسترليني. وأوضحت الصحيفة أن أولئك الذين يديرون متجر الاحتيال حققوا حوالي 3.2 مليون جنيه إسترليني على مدى 20 شهرًا ، حسب التقديرات. وتمكن المحتالون عبر خدمة iSpoof ، التي تم إنشاؤها في ديسمبر 2020 ،أن يدفعوا مقابل خدمة سمحت لهم بإخفاء رقم هاتفهم والتظاهر بالاتصال من منظمة موثوقة ، مثل أحد البنوك أو مكتب الضرائب. واستخدم المحتالون عملة البيتكوين للدفع مقابل الخدمة. وأضافت الصحيفة أن المحتالون يقومون بخداع الناس لتسليم الأموال أو منحهم حق الوصول إلى حساباتهم المصرفية. في العام المنتهي في أغسطس ، تم إجراء حوالي 10 ملايين مكالمة احتيالية على مستوى العالم عبر iSpoof ، منها 3.5 مليون مكالمة تم إجراؤها في المملكة المتحدة. ومن بين هؤلاء ، استغرقت 350.000 مكالمة أكثر من دقيقة واحدة وتم التواصل فيها مع 200000 فرد. ويعتقد مستخدمو الخدمة ، التي تم إغلاقها هذا الأسبوع ، أنهم مجهولون. ومع ذلك ، لم يكن هذا هو الحال ، وتم اعتقال أكثر من 100 شخص كجزء من عملية "إليابوريت" حتى الآن ، ومعظمهم في لندن. وتشمل الاعتقالات المشتبه به المدبر وراء الموقع ، تيجاي فليتشر، الذي وصفته الشرطة بأنه يعيش أسلوب حياة "فخم". تم اتهام فليتشر ، 34 عامًا ، من ويسترن جيتواي ، شرق لندن ، بصنع أو توفير مواد لاستخدامها في الاحتيال ، والمشاركة في أنشطة جماعة الجريمة المنظمة في 7 نوفمبر. تم احتجازه على ذمة التحقيق ومن المقرر أن يمثل أمام محكمة ساوثوارك في 6 ديسمبر. وبدأت شرطة العاصمة، التى قادت العملية ، التحقيق في iSpoof في يونيو 2021 ، والعمل مع وكالات إنفاذ القانون الدولية بما في ذلك تلك الموجودة في الولايات المتحدة وهولندا وأوكرانيا لإغلاق الموقع. واخترق المحققون موقع الويب - الذي يضم 59000 مستخدم - واكتشفوا 70 مليون صف من البيانات وسجلات البيتكوين ، مما سمح لهم بالبدء في تعقب المشتبه بهم. نظرًا لأن مجموعة المشتبه بهم كبيرة جدًا ، فإن التحقيق يركز في البداية على مستخدمي المملكة المتحدة وأولئك الذين أنفقوا ما لا يقل عن 100 بيتكوين لاستخدام الموقع. وقالت ديت سوبت هيلين رانس ، المسؤولة عن مكافحة الجرائم الإلكترونية في شرطة العاصمة: "من خلال إزالة iSpoof ، منعنا المزيد من الجرائم وأوقفنا المحتالين الذين يستهدفون ضحايا في المستقبل.رسالتنا إلى المجرمين الذين استخدموا هذا الموقع هي أن لدينا التفاصيل الخاصة بكم ونعمل بجد لتحديد موقعكم ، بغض النظر عن مكان وجودكم". وقالت قوة الشرطة إنها تخطط لاستخدام قانون عائدات الجريمة لاسترداد الأموال حيثما أمكن ذلك.



الاكثر مشاهده

مصر وقفت على قدم وساق لإنجاح قمة المناخ.. "خارجية النواب" تستقبل سامح شكرى لعرض مكاسب القاهرة من تنظيم الحدث.. الوزير يؤكد: COP 27 قمة التنفيذ.. والنواب يشيدون بجهود مؤسسات الدولة ويوجهون التحية لأهل

وزيرة البيئة: مصر تساعد أفريقيا فى صياغة مشروعاتها لمواجهة تغيرات المناخ

اللجنة العليا لمنح موافقات "الرخصة الذهبية" توافق على 8 مشروعات تمهيدا لعرضها على مجلس الوزراء

القاهرة الإخبارية": عودة 3 رواد فضاء صينيين للأرض بعد مهمة دامت 6 أشهر

رئيس الحكومة اللبنانية في لقاء خاص لـ"القاهرة الإخبارية": مصر دائما بجانب بيروت

"تشريعية النواب" توافق مبدئيا على مشروع قانون الإجراءات الجنائية.. وتشكيل لجنة فرعية برئاسة "الطماوى" للصياغة والمراجعة.. وإعداد تقرير لعرضه على اللجنة.. و"الهنيدي": التعديل شامل ويعمل على تسريع وتيرة

;