" مزامير النبى داوود" مخطوطات نادرة تعرض لأول مرة بمتحف المقتنيات الإسكندرية.. يرجع تاريخها إلى 1514 ميلاديا.. تم ترميمها بمعرفة متخصصين لحمايتها من العوامل الجوية.. صور وفيديو

يضم متحف المقتنيات بجامعة الإسكندرية عدد كبير من المقتنيات الهامة والمخطوطات النادرة، من ضمن هذه المخطوطات مجموعة مخطوطات للديانة اليهودية وهى" مزامير النبى داوود"، وهى نسخة مترجمة من الأب " غريغوريوس " كان حيا عام 1514 ميلاديا، وتاريخ المخطوط يرجع إلى تاريخ 1241 هجريا، وهو من ضمن مجموعة عزيز سوريال ضمن الكتب المقدسة التى انزلت على نبى الله داوود.

ومدون الكتاب بخط اليد، ويدمج بين اللونين الأحمر والأسود، وهو كتاب خاص بالديانة اليهودية كتبه أحد الآباء اليهود عام 1241 هجريا /1541 ميلاديا .

وقامت جامعة الإسكندرية تحت رعاية الدكتور عبد العزيز قنصوه، رئيس الجامعة بعمل حصر للمقتنيات وترميم جزء منها وعرضها فى المتحف للطلاب والباحثين للاستفادة منها.

ويأتى مخطوط " مزامير النبى داود" من المخطوطات النادرة التى تم ترميمها بمعرفة متخصصين، لحمايتها من العوامل الجوية ومنع تأثره بها ، وخرج وكأنه تمت كتابته اليوم بألوان وخطوط زاهية وواضحه.

ويعرض داخل صندوق عرض زجاجى ومدن بجانبه كافة التفاصيل التى تهم الباحثين عن الكتاب وأهميته فى الديانه اليهودية.

وأعلن الدكتور أشرف الغندور نائب رئيس جامعة الإسكندرية للدراسات العليا والبحوث، عن إعداد خطة تسويقية للخدمات التي تقدمها المكتبة المركزية ومتحف مقتيات جامعة الإسكندرية، وذلك لتعريف الطلاب والباحثين بالخدمات العلمية التي تقدمها لهم المكتبة المركزية بجامعة الإسكندرية، والكنوز العلمية والاستكشافية الموجودة في متحف جامعة الإسكندرية .

وأشار الغندور إلى أن المكتبة المركزية تحتوي على قاعة الرسائل النظرية ووحدة الخدمات الإلكترونية، وقسم الرسائل الإلكترونية ، وقسم الرقمنة، والمخطوطات وكتب التراث، وأضاف إن متحف مقتنيات جامعة الإسكندرية يحتوي على ركن خاص بجامعة الإسكندرية وخريطة خاصة بمقر إنشاء جامعة الإسكندرية بمنطقة الحضرة البحرية عام 1912ومجموعة خرائط وأطالس خاصة بالإسكندرية ومصر والعالم، وحدات عرض خاصة بالمطبوعات الأجنبية الضخمة عن مصر بالفرنسية مهدي للملك فؤاد ولا توجد منه إلا نسخ محدودة L'Egypte by Fred Boissonna، وتحتوي على (كتاب وصف مصر) الطبعة الأولى الأصلية عام 1809 ومجلداتها الدراسية والمجلدات الخاصة باللوحات والصور، وجزء خاص بمدينة الإسكندرية يشمل ألبومات من عام 1881. وموسوعة عن الإسكندرية ومصر بخط اليد، وبعض اللوحات الفنية والصور الخاصة بالإسكندرية، وجزء خاص بالامبراطورية العثمانية ويشمل المجلدات الضخمة التي تصور مشاهد من الحياة في العصر العثماني، ومجموعة الفرامنات العثمانية والبومات ومخطوطات عثمانية مزخرفة، ومجموعة الفرمانات الشاهنية الصادرة إلى ولاة مصر وخديويها من سنة 1597م إلى 1904م والتي جمعت بأمر صاحب الجلالة فؤاد الأول ملك مصر المعظم، ومجموعة من اللوحات المدونة على الرق داخل إطارات زجاجية مختلفة الموضوعات واللغات، وركن الشخصيات ويحتوي على مقتنيات من مجموعة الشخصيات المهمة بالمكتبة، ومخطوطات خاصة بالديانات واللغات وتشمل مجموعة المصاحف المخطوطة النادرة التي تقتنيها المكتبة وأقدمها مصحف يرجع للقرن 9هـ، ومخطوطات في مجالات الدين الإسلامي(تفسير، فقه ، أحاديث ، سيرة نبوية)، تحتوى قاعة 3 على مجموعة متنوعة من الكتب التراثية وأوائل المطبوعات ، وتتضمن مجالات تاريحية وجغرافية وخرائط وألبومات متنوعة المجالات تم توزيع بعضها داخل وحدات العرض بالقاعة بالإضافة إلى تخزين بعضها بوحدات التخزين للإتاحة للمستفيدين.

وقالت الدكتورة أمل خليفه، المشرف على المكتبة المركزية بجامعة الإسكندرية عن ترميم الكتب والمخطوطات بالمكتبة المركزية بجامعة الإسكندرية ومتحف المقتنيات، إن هناك لجنة متخصصة للحفاظ على المقتنيات من مركز البرديات بجامعة عين شمس وكلية الآثار جامعة القاهرة مسئوليتها ترميم المقتنيات والمخطوطات للحفاظ عليها .




















الاكثر مشاهده

بنك الطعام المصري يطلق برنامج "فرصة أولى" لمواجهة التقزم ورعاية الأمهات الحوامل وحديثي الولادة

"غازبروم" الروسية تتجاوز المستوى اليومى المتعاقد عليه من إمدادات الغاز للصين

الدورى الإيطالى.. ميلان يتقدم على ساليرنيتانا 2-0 فى الشوط الأول "فيديو"

فرج عامر: ننتظر موافقة كولر على ضم عمار ومغربي من الأهلي

إضرابات السكك الحديدية فى بريطانيا مستمرة واجتماعات مكثفة بالحكومة

الداخلية تحبط محاولة تهريب لحوم محشوة مخدرات بمطار القاهرة.. صور

;