التعليم: 25 مليون و494 ألف طالب فى 60254 مدرسة بالعام الدراسى 2022 - 2023

أعلنت وزارة التربية والتعليم والتعليم إحصائيات العام الدراسى الجارى، التى تضم الطلاب والمدارس والفصول وأعضاء هيئة التدريس، موضحة أن هناك 25 مليون و494 ألف و232 طالب وطالبة، كما وصل عدد أعضاء هيئة التدريس إلى 958 ألف و753 معلم ومعلمة، كما وصل عدد المدارس إلى 60 ألف و254 مدرسة، بإجمالى 551 ألف و815 فصل دراسى. كان الدكتور رضا حجازى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، عقد عبر تقنية الفيديو كونفرانس، اجتماعًا مع مديرى المديريات التعليمية بكافة المحافظات، لمناقشة استعدادات المديريات التعليمية لأعمال امتحانات الفصل الدراسى الأول لصفوف النقل والشهادة الإعدادية، والاستعداد لامتحانات الثانوية للعام الدراسى ۲۰۲۳/۲۰۲۲، والتأكيد على الواجبات والمسئوليات المنظمة للعملية الامتحانية. جاء ذلك بحضور كل من الدكتور أحمد المحمدي مساعد الوزير لشئون المديريات رئيس الإدارة المركزية للتعليم العام، والدكتورة راندة شاهين رئيس الإدارة المركزية للتعليم العام، والدكتورة شيرين حمدى مستشار الوزير للتطوير الإدارى والمشرف على الإدارة المركزية لشئون مكتب الوزير، ورؤساء الإدارات المركزية، ومديرى الإدرات العامة، ومستشارى المواد، وندى خضر رئيس قطاع المبادرات والتنمية بمؤسسة حياة كريمة. واستهل الوزير اللقاء بتهنئة الحضور بالعام الميلادى الجديد، مشددا على أهمية حسن سير وانتظام منظومة الامتحانات للفصل الدراسى الأول، وتسيير الامتحانات بصورة آمنة. وأكد الدكتور رضا حجازي على مديرى المديريات ضرورة الالتزام بضوابط العملية الامتحانية لسنوات النقل والشهادة الإعدادية، مشددًا على الالتزام بالكتب الدورية المنظمة لهذا الشأن، وعدم إجراء امتحانات خلال الأعياد والعطلات الرسمية، وتحويل المخالف لذلك للمسائلة القانونية. ووجه الوزير بالالتزام بالإجراءات الوقائية التى من شأنها عدم السماح بتكرار الأخطاء أو الأحداث التى حدثت من قبل، مشددا على تحرير إقرار بعدم وجود موانع لدى جميع المشاركين وخاصة واضعي الامتحان، والالتزام بالمواصفات العامة والخاصة للورقة الامتحانية والصادرة من المركز القومي للامتحانات والتقويم التربوي، والالتزام بالمستويات المعرفية في الورقة الامتحانية لتكون مقسمة ٣٠٪؜ للفهم و٤٠٪؜ للتطبيق و٣٠٪؜ لحل المشكلات والإبداع، والتأكد من خلو الأسئلة من الأخطاء اللغوية لجميع اللغات وعدم تكرار الأسئلة، وتناسب الوقت المخصص للإجابة على جميع الأسئلة ووقت المراجعة مع الزمن المخصص للامتحان. كما وجه الوزير بوضع علامة مائية باسم الإدارة التعليمية على أوراق الأسئلة لتحديد المسئولية فى حال وقوع أى خطأ، مع تشديد المتابعة الأمنية على مراكز الاسئلة والتنسيق مع مديرية الأمن بكل محافظة. وبالنسبة لامتحانات الصف الأول والثاني الثانوي، أكد الوزير على أن الامتحانات الكترونية، مشيرا إلى أداء امتحانات المواد التي لا تضاف للمجموع والتي يتم امتحانها خارج منظومة التابلت قبل إجراء الامتحانات. وبالنسبة لطلاب المنازل أو الطلاب الذين لم يتسلموا أجهزة الحاسب اللوحي (التابلت) أو المدارس الغير مجهزة (الخاصة والحكومية) يتم امتحانهم ورقيًا في نفس موعد الامتحان الإلكتروني، موجهًا بعقد اجتماع لمسئولى التطوير التكنولوجى على مستوى المديريات التعليمية لتحديد كافة الاستعدادات ومعالجة أى مشكلات قد تطرأ بالمدارس خلال سير الامتحانات وإعداد تقارير بها.




الاكثر مشاهده

بنك الطعام المصري يطلق برنامج "فرصة أولى" لمواجهة التقزم ورعاية الأمهات الحوامل وحديثي الولادة

"غازبروم" الروسية تتجاوز المستوى اليومى المتعاقد عليه من إمدادات الغاز للصين

الدورى الإيطالى.. ميلان يتقدم على ساليرنيتانا 2-0 فى الشوط الأول "فيديو"

فرج عامر: ننتظر موافقة كولر على ضم عمار ومغربي من الأهلي

إضرابات السكك الحديدية فى بريطانيا مستمرة واجتماعات مكثفة بالحكومة

الداخلية تحبط محاولة تهريب لحوم محشوة مخدرات بمطار القاهرة.. صور

;