وزير السياحة: تخصيص 3 مليارات جنيه لأعمال صيانة وترميم الآثار خلال 2023-2024

عقد، الثلاثاء، أحمد عيسى وزير السياحة والآثار لقاءً مع الصحفيين والإعلاميين المختصين بملف السياحة والآثار، بمقر الوزارة بالعاصمة الإدارية الجديدة، وذلك لإطلاعهم على أبرز المستجدات التى يشهدها قطاع السياحة والآثار فى مصر. وحضر اللقاء غادة شلبى، نائب وزير السياحة والآثار لشئون السياحة، والدكتور مصطفى وزيرى الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، وعمرو القاضى الرئيس التنفيذى للهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحى، وأحمد عبيد مساعد الوزير لشئون الديوان والوكيل الدائم للوزارة، والدكتور خالد شريف مساعد الوزير للتحول الرقمى والمشرف العام على الإدارة العامة للخدمات بالمواقع السياحية والأثرية والمتاحف والإدارة العامة لرضاء الزائرين والسائحين، وسامية سامى رئيس الإدارة المركزية لشركات السياحة بالوزارة، ومحمد عامر رئيس الإدارة المركزية للمنشآت الفندقية والمحال والأنشطة السياحية بالوزارة، والدكتور أحمد رحيمة معاون الوزير لتنمية الموارد البشرية. واستهل أحمد عيسى اللقاء بالترحيب بالصحفيين والإعلاميين المختصين بملف السياحة والآثار، مستعرضاً بعض التطورات التى تشهدها صناعة السياحة وقطاع الآثار بمصر، حيث أكد اهتمام الوزارة بتحسين التجربة السياحية فى الأماكن السياحية والمتاحف والمواقع الأثرية فى مصر ورفع جودة الخدمات المقدمة بها وهو ما يأتى فى إطار محاور الاستراتيجية الوطنية لتنمية السياحة فى مصر. وأشار أيضاً إلى زيادة عدد الغرف الفندقية فى مصر خلال الفترة من يونيو 2022 وحتى يونيو 2023 والتى بلغت أكثر من 4000 غرفة. كما أوضح الوزير أن الموازنة المخصصة للإنفاق الاستثمارى لأعمال صيانة وترميم الآثار خلال العام المالى الجارى ( 2023- 2024) ستصل إلى حوالى 3 مليارات جنيه أغلبها تمويل ذاتي. وخلال اللقاء، استمع الوزير لبعض التساؤلات والاستفسارات من الحضور عن قانون المنشآت الفندقية والسياحية الصادر بالقانون رقم 8 لسنة 2022 ولائحته التنفيذية والتى وافق مجلس الوزراء على مشروع إصدارها فى فبراير الماضى، وعن تطوير منطقة أهرامات الجيزة، وعن مسار العائلة المقدسة بمصر، وأعمال الترميم التى تتم بالمواقع الأثرية، وغيرها. وعن مسار العائلة المقدسة بمصر، أوضحت غادة شلبى نائب الوزير لشئون السياحة إلى أن الدولة المصرية تولى اهتماماً كبيراً لهذا المشروع، مشيرة إلى أنه تم افتتاح عدة نقاط على المسار وجارى العمل على نقطتين بمحافظة أسيوط وهما دير المحرق ودير درنكة لافتتاحهما قريباً. وأشارت إلى أن المقصد السياحى المصرى يتميز بالعديد من الأنماط والمنتجات السياحية المتنوعة، لافتة إلى أن زيارة مسار العائلة المقدسة بمصر يعد أحد هذه الأنماط التى تقدمها التجربة السياحية التى يعيشها السائح خلال الزيارة. وخلال اللقاء، استعرض الدكتور مصطفى وزيرى الأمين العام للمجلس الأعلى أبرز ما تم إنجازه من أعمال ومشروعات أثرية بكافة قطاعات المجلس، حيث تم الانتهاء من وضع القطع الأثرية بالمتحف اليونانى الرومانى بالإسكندرية تمهيدا لافتتاحه قريباً، لافتا إلى بعض هذه القطع سيتم عرضها لأول مرة وأن منها من نتاج أعمال حفائر الآثار الغارقة. كما أشار إلى ما يتم من أعمال ترميم معمارى دقيق لجبخانة محمد على (مصنع بارود محمد علي) بعزبة خير الله، والتى قامت الدولة المصرية بإزالة العشوائيات التى حولها، بالإضافة إلى قرب الانتهاء من أعمال ترميم جامع الأقمر بشارع المعز، والانتهاء من أعمال الترميم بمسجد سليمان باشا الخادم (سارية الجبل) بالقلعة والذى يعد أول وأقدم أثر عثمانى فى مصر، لافتا إلى أن أعمال الترميم تمت بأدى المرممين المصريين. وعن قصر المانستيرلى، أشار الدكتور مصطفى وزيرى إلى قرب الانتهاء من أعمال الترميم بالقصر وسيتم افتتاحه قريباً. كما تحدث عن المحمل، لافتا إلى أنه بدأت أعمال الترميم به بالتعاون مع الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، هذا بالإضافة إلى ما تم من أعمال لإنشاء مسطحات خضراء أمام القلعة والتى سيتم الانتهاء منها خلال 6 أشهر. كما أشار إلى أنه تم الانتهاء من أعمال الترميم والإنارة بمعبد كوم أمبو بمحافظة أسوان، كما أسفرت أعمال الترميم بمعبد إسنا عن ظهور نقوش وألوان لأول مرة بالمعبد، هذا بالإضافة إلى ما يتم من أعمال ترميم بمعبد الأقصر، ومعابد الكرنك، بالإضافة إلى المسلات التى تم ترميمها بأياد مصرية. وأضاف أنه تم الانتهاء من إزالة الاتساخات والتكلسات وظهور النقوش والألوان فى معبد هابو، وكذلك إزالة الاتساخات والتكلسات فى معبد سيتى الأول بالبر الغربى بالأقصر، كما تجرى حالياً أعمال تقوية النقوش والألوان وإزالة الاتساخات من بعض مقابر وادى الملوك، حيث تم البدء بمقبرة مِرن بتاح ومقبرة تاوسِرت وسيستمر العمل تباعا، كما تم الانتهاء من أعمال الترميم بمعبد دير المدينة بالأقصر وظهرت نقوشه والوانه لأول مرة منذ مئات السنوات. وتحدث أيضا عن نجاح مصر فى قدرتها على استعادة الآثار المصرية التى خرجت من البلاد بطريقة غير شرعية، لافتا إلى انه تم خلال الأربعة سنوات الماضية استرداد أكثر من 30 ألف قطعة أثرية. ومن جانبه، تحدث عمرو القاضى الرئيس التنفيذى للهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحى عن الجهود التى تبذلها الهيئة للترويج للمقصد السياحى المصرى بالخارج ولاسيما للترويج لمدينة العلمين الجديدة وما تشهده من تطور.



الاكثر مشاهده

بدعوة من دولة رئيس الوزراء الباكستاني.. العيسى خطيباً للعيد بجامع الملك فيصل فى إسلام آباد

علماء العالم الإسلامي يُرشحون مركز الحماية الفكرية لإعداد موسوعة عن "المؤتلف الفكري الإسلامي"

رابطة العالم الإسلامى تنظم غداً مؤتمر "بناء الجسور بين المذاهب الإسلامية" فى مكة

د.العيسى يلتقي رئيس جمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر على متن سفينة "أوشن فايكينغ"

10 أسئلة وإجابات حول تعديلات قانون تملك الأجانب للأراضى الصحراوية.. برلماني

الشيخ العيسى: يمكن للقيادات الدينية أن تكون مؤثرة وفاعلة فى قضيةٍ ذات جذورٍ دينية

;