البنك الأوروبى لإعادة الإعمار يعقد المؤتمر السنوى للمدن الخضراء الثلاثاء

يعقد البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، الثلاثاء، المؤتمر السنوي الثاني للمدن الخضراء، عبر الفيديو، بمشاركة رؤساء البلديات وخبراء القطاع الخاص وقادة الفكر، لمناقشة الدور الذي تلعبه المدن والقطاع الخاص في مواجهة التحدي المناخي. وذكر البنك الأوروبي أن هذا المؤتمر يأتي مع اقتراب قمة المناخ العالمية "كوب 26" الحاسمة في نوفمبر المقبل، وتزايد نسبة سكان العالم الذين يعيشون في المدن كل عام، إذ سيجمع برنامج المدن الخضراء الرائد التابع للبنك الأوروبي للإنشاء والتعمير، خبراء من جميع أنحاء العالم هذا الأسبوع لاستكشاف كيفية عمل المدن، وهو ما يمكن أن يعالج حالة الطوارئ المناخية ويقود للانتقال إلى مستقبل منخفض الكربون ومقاوم للمناخ. ومن المقرر أن يلقي الدكتور فاتح بيرول، المدير التنفيذي لوكالة الطاقة الدولية، الكلمة الرئيسية خلال المؤتمر؛ إذ أصدرت مؤسسته الشهر الماضي خارطة طريق تم الإشادة بها على نطاق واسع لإزالة الكربون من قطاع الطاقة بحلول عام 2050. وتمثل المدن فرصة رئيسية للتصدي لتغير المناخ؛ إذ أنها تمثل ثلاثة أرباع انبعاثات غازات الاحتباس الحراري؛ لذلك يُنظر إلى تحسين طريقة استثمار المدن في البنية التحتية البلدية بشكل متزايد على أنه أفضل طريقة لتحقيق أهداف اتفاقية باريس بشأن تغير المناخ لعام 2015 للحفاظ على ارتفاع درجات الحرارة التي تغذيها انبعاثات غازات الاحتباس الحراري لأقل بكثير من 2 درجة مئوية، بهدف الحد من الاحترار دون 1.5 درجة مئوية. يشار إلى أنه تم إنشاء برنامج المدن الخضراء في عام 2016 لمساعدة المدن الأعضاء على تصميم حلول تلائم احتياجاتها البيئية من خلال مجموعة فريدة من التخطيط والتدابير التكنولوجية المصممة للتحرك نحو مستقبل منخفض الكربون وأكثر ملاءمة للعيش، ومن المفترض أن تنضم مدينة ما، وتلتزم بمشروع تحفيزي يعمل على تحسين جانب واحد من بيئتها، ثم تعمل مع الخبراء لصياغة خطة عمل كاملة للمدينة الخضراء، أو النداء العالمي لمكافحة الفقر، لتطوير طموحات الاستدامة الحضرية بشكل أكبر. وأثبت البرنامج سريع النمو أنه يتمتع بشعبية كبيرة، وهو يستحوذ حاليا على 3 مليارات يورو من تمويل البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية والجهات المانحة والتمويل المشترك ومجموعات تضم 49 مدينة، ويعد البرنامج عنصرًا أساسيًا في العمل المناخي في البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، وهو رائد في تمويل المناخ الذي يخطط بالفعل لجعل غالبية استثماراته خضراء بحلول عام 2025، ويحظى المؤتمر السنوي للمدن الخضراء للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية 2021 بدعم من صندوق المناخ الأخضر، وهو جهة مانحة رئيسية.



الاكثر مشاهده

العثور على حمير مذبوحة ومسلوخة الجلد فى قرية ببنى سويف

أكرم القصاص يكتب: فى اجتماع رؤساء المحاكم الدستورية الأفارقة ومنتدى الاستثمار.. التكامل والتعاون والشراكة.. ثوابت مصر فى الدائرة الأفريقية.. القاهرة قفزت فى علاقاتها الخارجية مراحل متقدمة بعد عقود من

لجنة الشباب بالنواب تطالب بالاهتمام بالنشاط الرياضى بالمدارس والجامعات

ملخص وأهداف مباراة النمسا ضد مقدونيا الشمالية فى يورو 2020.. فيديو

الأولمبية تطمئن اللاعبين بعد واقعة إريكسن: لا تقلقوا لدينا جهاز الإنعاش الأوتوماتيكى

المنتخب الأولمبى يهزم جنوب أفريقيا في الودية الثانية 0/3 استعدادا لطوكيو

;