استرالية تطور مطهر للوقاية من فيروس كورونا بسبب ضعف جهاز المناعة لزوجها

كشفت أم لأربعة أطفال كيف توصلت هي وزوجها إلى أول مطهر معتمد في أستراليا يقتل فيروس كورونا، وأهتمت السيدة البريطانية وتدعى صوفي ويستليك وتبلغ من العمر 45 عاما، بتطوير هذا المطهر بسبب خوفها على أسرتها، وعلى وجه الخصوص زوجها ويدعى ستيف، 53 عامًا، حيث أنه يعاني من ضعف المناعة ، عندما اجتاحت جائحة كورونا جميع أنحاء العالم في عام 2020. ووفق ما ذكرت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، يعاني الزوج ستيف من الوهن العضلي وهي حالة مشابهة لمرض التصلب العصبي المتعدد ، وقد تمت إزالتة العديد من العقد الليمفاوية في صدره عندما كان شابًا مما تركه يعاني من ضعف في جهاز المناعة مدى الحياة. وأرادت صوفي الحفاظ على سلامة الأشخاص الذين تحبهم ولكنها لم تستطع العثور على مطهر ثبت أنه يقتل الفيروس على الأسطح، وعندما اتصلت بكبار مصنعي منتجات التنظيف شعرت بالإحباط بسبب افتقارهم إلى الحماس لإنتاج مطهر فعال يقضي على فيروس كورونا، فقررت إنتاج مطهر خاص بها بمساعدة زوجها الذي يملك خلفية طبية. وقالت صوفي لـ"ديلى ميل": "حدث كل هذا في بداية الإغلاق الأول ، عندما لم يكن لدينا أي فكرة عما نتعامل معه ، ولم تكن هناك معلومات كثيرة حول فيروس كورونا لذا كان الجميع خائفين، وبما أننا كنا في المنزل لفترات طويلة، فقد كان لدينا الكثير من الوقت للبحث وتطوير مطهر فعال يقضي على الفيروس خلال شهرين فقط، تمكنّا من تطوير مطهر "فيروسول". وتقوم صوفي الآن باستخدام المطهر كل يوم على جميع الأسطح الموجودة في المنزل، كما أنها تحتفظ به في سيارتها حتى تتمكن من مسح عجلة القيادة بعد خروجها وعودتها، وكشفت صوفي أن معظم عملائها هم "أمهات وآباء" يريدون الحفاظ على منازلهم آمنة، كما أنها تبيع أيضًا للمتاجر والصيدليات.










الاكثر مشاهده

محافظ أسوان: سيارة فنطاس للمساهمة فى توفير مياه الشرب لأهالى قرى العلاقى

وزيرة التضامن: نلتزم بعلاج الأسباب الجذرية للهجرة غير الشرعية

حصاد الوزارات..التعليم تقرر فتح باب التطوع للعمل بالمدارس لسد العجز بـ2021

سحب 4081 رخصة مركبة لعدم تركيب الملصق الإلكترونى خلال 24 ساعة

تأجيل محاكمة 10 متهمين بقتل وترويع مواطنين فى المطرية لجلسة 18 أكتوبر

الرئيس السيسى يوجه باستمرار توفير الموارد المالية لتطوير قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.. ويشدد على الاهتمام باكتشاف وصقل العناصر النابغة فى إطار الدراسات التكنولوجية.. وتوفير برامج التدريب وبناء

;