حلم ده ولا علم .. سمكة تقود "سيارة مائية" لإجراء تجربة علمية .. صور وفيديو

يجري العلماء بين الحين والأخر تجارب مثيرة بهدف دراسة الظواهر أو الخروج ببعض النتائج العلمية الجديدة لتفيد البشرية، حتى خرجت إحدى الدراسات التي طبقها فريق من الباحثين على سمكة صغيرة، صنفت من بين أكثر التجارب غرابة وإثارة مؤخراً. انتشر بشكل واسع في الأوساط العلمية وعلى وسائل التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو غريب لسمكة تقود ما يمكن وصفه بـ"السيارة المائية" التي تم تزويدها بمحركات، حيث قادت السمكة الذهبية سيارتها الغريبة في أرجاء أحد الشوارع، ضمن دراسة أجراها فريق يهدف إلى فهم طريقة انتقال الأسماك الذهبية في بيئتها. This is why I prefer SF to Fantasy. 😹⬇️#writing#WritingCommunity Wild video shows goldfish 'driving' a water-filled car in weird experimenthttps://t.co/7d8KYB0wJt#AnimalCognition#goldfish#funpic.twitter.com/MSY2LyuTaN — Silence 🐾 Possum (@SilencePossum)January 8, 2022 ووفقا لموقع "سبوتنيك"، تجوب الأسماك الذهبية والعديد من أنواع الأسماك الأخرى أعماق المياه بحثاً عن الطعام أو المأوى للبقاء على قيد الحياة، لكن لم يفهم العلماء بعد، كيف تستطيع هذه الأسماك الإبحار في "الفضاء المائي" أي في بيئتها، حيث اعتبر العلماء أن طريقة سباحة الأسماك بين الشعاب المرجانية قد تفيد البشر على الأرض، لذلك قرر الفريق بحسب الدراسة المنشورة في مجلة بحوث الدماغ السلوكية "behavioural brain research" إخراج السمكة ومراقبتها على الأرض، أي خارج بيئتها. وكانت هذه الغواصة إن صحت تسميتها، أو السيارة التي تعمل بالأسماك (fov)، عبارة عن حوض مائي بلاستيكي مثبت على منصة صغيرة ذات عجلات، ويمكن لسمكة ذهبية واحدة في الحوض أن تقود السيارة ببساطة عن طريق السباحة. لكن العالم جيفون وزملاءه الذين شاركوه في إجراء البحث من جامعة "بن جوريون"، أثبتوا أن "سيارة السمك" هي أكثر من مجرد حدث ممتع، حيث كان عليهم فقط إعطاء السمكة مكانا لتذهب إليه.






الاكثر مشاهده

البابا تواضروس يذكر 5 ألقاب للقديس يوحنا المعمدان فى عظته بقداس عيد الغطاس

درجات الحرارة تصل لتحت الصفر والمياه تتجمد بمناطق وسط سيناء وسانت كاترين

تعملها إزاى؟.. خطوات حذف مجموعة من رسائل البريد الالكترونى بـGmail

إنقاص الوزن بالسعرات الحرارية السلبية.. أطعمة تستهلك الطاقة أكثر أثناء الهضم

مكتبة الإسكندرية.. هل بناها بطليموس لمنافسة مدرسة ليسيوم لأرسطو؟

"الاستثمار الأوروبى" يدعم برامج حماية التنوع البيولوجى فى فرنسا بأكثر من 133 مليون يورو

;